::: موقع رسالتي - رؤية جديدة في الخطاب الإسلامي :::

>> أخبار ونشاطات

 

 

وصول 1.7 مليون حاج لأداء شعائر الحج

بقلم : إدارة التحرير  

رسالتي – وكالات

 

مكة المكرمة / وصل إلى الديار المقدسة 1.7 مليون حاج لأداء شعائر الحج التي تبدأ يوم السبت المقبل بوصول ضيوف الرحمن إلى منى في يوم التروية، تمهيدا لدخولهم إلى صعيد عرفة لأداء ركن الحج الأعظم.
ويتوافد حجاج بيت الله الحرام على مكة المكرمة، مع بدء مع اقتراب يوم عرفة "اليوم التاسع من ذي الحجة"، والذي سيوافق يوم الأحد المقبل، حسب ما أعلنته السلطات السعودية، التي أعلنت أنه سيتم نشر 13 ألفا من عناصر قوات الأمن في مكة المكرمة ومناطق الشعائر، إضافة إلى ثلاثة آلاف آلية مجهزة بأحدث الوسائل.
كما تم توفير ثلاثة مراكز إيواء لاستقبال المتضررين في حال وقوع أي حادث أو حدوث سيول إضافة إلى إمكانية استخدام المدارس وقاعات الأفراح إذا ما دعت الحاجة.
وتشرف الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشريف، على الخدمات المقدمة للحجاج وقاصدي بيت الله الحرام بكافة أنواعها، داخل المسجد الحرام وساحاته، وخاصة هيئة "الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر" من خلال إدارة متخصصة.
وتقوم الإدارة، بإرشاد الحجيج وتوجيههم ومنع المخالفات الشرعية التي قد تحدث داخل المسجد الحرام وساحاته بالحكمة والموعظة الحسنة، وتسهم في تسهيل حركة الممرات ومنع الجلوس أو الصلاة فيها لما يحدثه ذلك من زحام.
كما تركز الهيئة، على منطقة ما خلف المقام ومحاولة عدم عرقلة الطواف، لتكون حركة المطاف أكثر انسيابية وتوجيه الحجاج بالبعد عما يخالف الشرع والالتزام بما أمر الله به ورسوله، وتسهيل حركة الخروج من المطاف عن طريق الصفا إلى المسعى، والحرص على التوجيه والإرشاد على جميع الخدمات التي وفرت لهم بالمسجد الحرام من إفتاء ومراكز صحية ومكاتب التائهين وغير ذلك من المهام التي تدخل ضمن إطار عمل هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بالمسجد الحرام والتنسيق مع قيادة أمن الحرم في توسعة دائرة المطاف ومنع عرقلة الطائفين. وأوضح المشرف على هيئة المسجد الحرام الدكتور خالد بن محمد السعي، أنه يقوم بتنفيذ هذه المهام في موسم الحج لهذا العام "468" عضواً من الرسميين والمؤقتين، ويتوزع عمل أفراد هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر داخل المسجد الحرام ابتداء من الحجر الأسود وصحن المطاف وأروقة المسجد الحرام إلى سطح المسجد الحرام والساحات المحيطة به، وقبوه، بالإضافة للمشاركة في اللجان المشكلة داخل المسجد الحرام وخارجه مع الإدارات الأخرى المعنية.

 

 التعليقات: 0

 مرات القراءة: 1971

 تاريخ النشر: 04/12/2008

ملاحظة:
الآراء المنشورة لاتعبر بالضرورة عن رأي الموقع أو القائمين عليه، ولذا فالمجال متاح لمناقشة الأفكار الواردة فيها في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
1- يحتوي على كلمات غير مهذبة، ولو كانت كلمة واحدة.
2- لايناقش فكرة المقال تحديداً.

 

 

حسب رقم الفتوى
حسب السؤال
حسب الجواب


 
النتائج  |  تصويتات اخرى

 508

: - عدد زوار اليوم

4670683

: - عدد الزوار الكلي
[ 95 ] :

- المتصفحون الآن

 


العلامة الشيخ محمد حسن حبنكة الميداني


العربيــة.. وطرائق اكتسـابها..
المؤلف : الدكتور محمد حسان الطيان








 
   

أحسن إظهار 768×1024

 

2006 - 2015 © موقع رسالتي ، جميع الحقوق محفوظة

 

Design & hosting by Magellan